الاختراق الأخلاقي و الأمن السيبراني

0 89

 

القرصنة الأخلاقية هي عملية تحديد المخاطر الأمنية المحتملة في نظام الحاسوب أو الشبكة ثم اتخاذ خطوات للتخفيف من تلك المخاطر. يُعرف المتسللون الأخلاقيون أيضًا باسم قراصنة القبعة البيضاء أو مختبري الاختراق.

الهدف من القرصنة الأخلاقية هو تحسين أمان النظام بواسطة اكتشاف نِقَاط الضعف و إصلاحها قبل أن يتم استغلالها من قبل المتسللين الضارين. يمكن استخدام القرصنة الأخلاقية لاختبار أمان الأنظمة في كل من القطاعين العام و الخاص، بما في ذلك الأنظمة الحكومية و البنية التحتية الحيوية و المؤسسات المالية.

الاختراق-الاخلاقي-و-الامن-السيبراني
الاختراق-الاخلاقي-و-الامن-السيبراني

 

الاختراق الأخلاقي و الأمن السيبراني

تعتبر القرصنة الأخلاقية و الأمن السيبراني من الجوانب المهمة للحفاظ على أمان المعلومات. الأمن السيبراني هو ممارسة حماية أنظمة الحاسوب من الوصول غير المصرح به أو سرقة البيانات. القرصنة الأخلاقية هي عملية اكتشاف نِقَاط الضعف في أنظمة الحاسوب واستخدام تلك المعرفة لحماية النظام من الهجمات. يسير الأمن السيبراني والقرصنة الأخلاقية جنبًا إلى جنب ؛ دون المتسللين الأخلاقيين، سيكون من الصعب تحديد نِقَاط الضعف في الأنظمة قبل استغلالها.

 

إقرأ أيضا: كيف تصبح هكر اخلاقي محترف بالاعتماد على مهارات محددة

 

الاختراق-الاخلاقي-pdf

الاختراق الأخلاقي pdf

القرصنة الأخلاقية هي عملية تحديد نِقَاط الضعف و نقاط الضعف في أنظمة وشبكات الحاسوب ثم استغلالها للوصول غير المصرح به. إنه شكل من أشكال القرصنة ذات القبعة البيضاء، حيث يتم استخدام المتسلل من قبل المنظمة للعثور على ثغرات أمنية قبل أن يتم استغلالها من قبل المهاجمين الضارين.

يعد الفهم الشامل لتقنيات القرصنة أحد أهم أدوات المتسللين الأخلاقيين. و هذا يسمح لهم بتحديد المخاطر الأمنية المحتملة بشكل فعال وتنفيذ الإجراءات المضادة لمنع الهجمات. يمتلك العديد من المتسللين الأخلاقيين أيضًا معرفة عملية جيدة بالبرمجة و الشبكات، مما يسمح لهم بفهم أفضل لكيفية عمل الأنظمة و كيف يمكن استغلالها.

الاختراق-الاخلاقي-يكيبيديا-القرصنة

 

إقرأ أيضا: كيفية التحقق مما إذا تم اختراق جهاز iPhone الخاص بك

 

الاختراق الأخلاقي ويكيبيديا القرصنة

القرصنة الأخلاقية هي عملية تحديد نِقَاط الضعف في أنظمة و شبكات الحاسوب ثم تنفيذ إجراءات لحمايتها. يُعرف أيضًا باسم اختبار الاختراق أو قرصنة القبعة البيضاء.

تتمثل أهداف القرصنة الأخلاقية في تعزيز أمن الأنظمة و الشبكات وتقييم الوضع الأمني للمؤسسة و تحسينه. يستخدم المتسللون الأخلاقيون نفس الأدوات و الأساليب التي يستخدمها المتسللون الخبثاء، و لكن بإذن من المؤسسة التي يتم اختبارها.

قد تقوم المنظمات بتوظيف متسللين أخلاقيين لاختبار دفاعاتهم ضد الهجمات المحتملة. يمكن أيضًا استخدام المتسللين الأخلاقيين من قبل المنظمات لاختبار أمان أنظمتها و شبكاتها على أساس منتظم.

الاختراق-الأخلاقي-بواسطة-الهندسة-الأجتماعية-من-الصفر-(حصريا)

الاختراق الأخلاقي بواسطة الهندسة الاجتماعية من الصفر (حصريا)

الهندسة الاجتماعية هي نوع من القرصنة حيث يستخدم المهاجم التلاعب النفسي لخداع الأشخاص لمنحهم معلومات حساسة أو الوصول إلى الأنظمة. يمكنهم ذلك عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني أو شخصيًا أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

يُطلق على أحد هجمات الهندسة الاجتماعية الشائعة التصيد الاحتيالي، حيث يرسل المهاجم بريدًا إلكترونيًا يبدو أنه من شركة أو مؤسسة شرعية. قد يطلب البريد الإلكتروني من المستلم النقر فوق ارتباط أو فتح مرفق يقوم بتثبيت برامج ضارة على جهاز الحاسوب الخاص به. أو قد يطلب معلومات شخصية مثل بيانات اعتماد تسجيل الدخول أو أرقام بطاقات الائتمان.

يُطلق على هجوم هندسة اجتماعية شائع آخر اسم Tailgating، حيث يتبع المهاجم شخصًا ما إلى داخل مبنى دون استخدام شارته أو مفتاحه. بمجرد دخولهم، قد يتمكنون من الوصول إلى المناطق الحساسة أو المعلومات إذا لم يقم الشخص الذي تابعوه بتسجيل الخروج أو الإغلاق بشكل صحيح عند مغادرتهم.

قد يكون من الصعب اكتشاف هجمات الهندسة الاجتماعية و منعها لأنها تعتمد على التفاعل البشري بدلاً من ذلك

دورة-الاختراق-الاخلاقي

 

إقرأ أيضا: كيفية اكتشاف الثغرات في المواقع للمبتدئين

دورة الاختراق الأخلاقي

تعد دورة القرصنة الأخلاقية طريقة رائعة لتعلم كيفية حماية شبكات الحاسوب من الهجمات الضارة. ستعلمك الدورة كيفية تحديد الثغرات الأمنية في الأنظمة و كيفية استغلالها للوصول إلى البيانات الحساسة. ستتعلم أيضًا كيفية تنفيذ هجمات الهندسة الاجتماعية و كيفية استخدام أدوات مثل البرامج الضارة و الفيروسات لاختراق الأنظمة.

تعلم-الاختراق-الاخلاقي

تعلم الاختراق الاخلاقي

القرصنة الأخلاقية هي عملية تحديد و استغلال نِقَاط الضعف في أنظمة و شبكات الحاسوب لاختبار أمانها. يستخدم المتسللون الأخلاقيون، المعروفون أيضًا باسم قراصنة القبعة البيضاء، مهاراتهم لتحسين أمان الأنظمة أثناء العثور على نِقَاط الضعف و إصلاحها قبل أن يتم استغلالها من قبل المتسللين الضارين، المعروفين أيضًا باسم قراصنة القبعة السوداء.

يتم توظيف العديد من المتسللين الأخلاقيين من قبل المنظمات لاختراق أنظمتها و تدريب موظفيها على الوعي الأمني السيبراني. يعمل آخرون كمستشارين مستقلين. يستخدم بعض المتسللين الأخلاقيين مهاراتهم لتحقيق مكاسب شخصية، مثل تجاوز قيود الأمان على مواقع الويب أو للوصول إلى البيانات الحساسة.

لكي تكون متسللًا أخلاقيًا، يجب أن يكون لديك فهم قوي لأنظمة و شبكات الحاسوب، بالإضافة إلى لغات البرمجة و البرمجة. تحتاج أيضًا إلى أن تكون على دراية بالأدوات و التقنيات التي يستخدمها المتسللون الضارون.

في هذا الفيديو ستتعلم كل ما يخص عالم الاختراق الأخلاقي على اليوتيوب و مدته 6 ساعات

كورس-الاختراق-الاخلاقي

كورس الاختراق الاخلاقي

دورة القرصنة الأخلاقية هي برنامَج تدريبي يعلم الأفراد كيفية تحديد و استغلال نِقَاط الضعف في أنظمة و شبكات الحاسوب. الهدف من دورة القرصنة الأخلاقية هو تزويد الطلاب بالمهارات التي يحتاجونها لحماية المؤسسات من المتسللين الضارين.

تغطي دورات القرصنة الأخلاقية عادةً موضوعات مثل أمان الشبكة و التشفير و أمن التطبيقات و اختبار الاختراق. يتعلم الطلاب كيفية استخدام الأدوات و التقنيات المستخدمة من قبل قراصنة القبعة البيضاء و السوداء. بنهاية دورة القرصنة الأخلاقية، يجب أن يكون الطلاب قادرين على تحديد و تقييم المخاطر الذي تتعرض لها الأنظمة و الشبكات، و التوصية بإجراءات مضادة للتخفيف من تلك المخاطر.

 

كتاب-الاختراق-الاخلاقي

كتاب الاختراق الاخلاقي

كتاب القرصنة الأخلاقية هو كتاب يعلم القارئ كيفية اختراق الأنظمة و الأجهزة بشكل أخلاقي. يغطي الكتاب موضوعات مثل أمان الشبكة و الطب الشرعي للكمبيوتر و التشفير. كما أنه يعلم القارئ كيفية استغلال نقاط الضعف بشكل قانوني من أجل العثور على نِقَاط الضعف في الأنظمة.

و نقدم لك عزيزي القارئ أهم الكتب في بداية مشوارك في عالم الاختراق الخلاقي و الأمن السبراني ومنها:

 

و إلى هنا أتمنى أن نكون قد ساعدناك على الوصول إلى بداية طريقك في تعلم الاختراق الاخلاقي،  و وصولك إلى مستوى خبير في الأمن السيبراني بإذن الله. لاتنسى مشاركة هذه المقالة مع اصحاب الاهتمام و يسعدنا قراءتك باقي المقالات في المدونة

 

إقرا أيضا: شرح نظام الجرائم المعلوماتية .. أهدافه والأحكام التي نص عليها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: فضلاً شارك المحتوى بدلاً من نسخه 😊